عاجل

ليلة إبداعية على مسرح ثقافة الفشن 

ليلة إبداعية على مسرح ثقافة الفشن 

كتب : على امبابي 

فى ليلة ثقافية فنية رائعة ومبدعه وعلى  مسرح قصر ثقافة الفشن، القلعة الثقافية الشامخة تم العرض المسرحي للجمهور  لمسرحية ، أبطالها مجموعة رائعة من الموهوبين  الذين يشعون موهبة وابداعا ، يضاهى موهبة محترفى التمثيل المسرحي .

وقد تناول العرض المسرحي  قضية  بالغة الأهمية الا وهي الشك وانتشار الشائعات وأثره السلبي على المجتمع المصري ككل والأسرة المصرية خاصة ، وقد أبدع المشتركون بالعرض ، وقدموا سيمفونية راقية من الأداء الحركى والتعبيري ، مما يدل على المستوى الفني المتميز الموجود بهؤلاء الموهوبين .

علما بأن ذلك العرض المسرحي قام به هؤلاء الموهوبين بدون أجر مادى ، بل  والاكثر من ذلك أنهم قاموا بالصرف على العرض من تكلفة ملابس وأدوات مستخدمه فى العرض ، من جيوبهم الخاصة دون فرض من أحد بدافع حبهم للفن وإظهار لموهبتهم ، وكان لي شرف الحضور لذلك العرض ورؤية عملا فنيا رائعا يكتب فى تاريخ الأعمال المسرحية الناجحة ، ويحسب لقصر ثقافة الفشن بقيادة مدير قصر الثقافة الاستاذ / مايكل نخلة ، الذى لم يبخل   برعايته  لذلك العمل الفني  بل والمساهمة ماديا  تبرعا منه لتكملة العمل وإظهار بالصورة الرائعة التى ظهر عليها.

كما كان هناك جهودا عظيمه من شخصيات  ساهمت بشكل فعال ، فى ذلك العرض  سواء من الناحية المادية أو من ناحية الاشراف والتنظيم  تطوعا وحبا فى الأعمال الثقافية والمسرحية ، وياتى على رأس هؤلاء الأشخاص الاستاذ / أحمد أبو العلا والاستاذ / صلاح عتريس  .

دعوة  للمثقفين والمهتمين بالثقافة أن يتابعوا تلك الأعمال الرائعة ، فهذا العمل المسرحي  لامس واقع نحياه داخل مجتمعنا حاليا من الحرب الالكترونية وانتشار الشائعات، التى تنتشر وتسري  سريان النار في الهشيم مما يؤثر على الاستقرار والسلام الداخلي في أسرنا ، ونداء إلى المسؤلين عن قصور الثقافة بوزارة الثقافة المنوطة بنشر الثقافة والوعي لدى المجتمع ، أن يتم تدعيم تلك الأعمال ماديا ومعنويا ،  نداء إلى المسؤلين عن وزارة الثقافة المصرية نظرة إلى المواهب الرائعه المتميزة الموجودة بالاقليم .

رجاءنا من  المهتمين  بالثقافة  سواء مسئولين تنفيذيين  أو غير ذلك ، كما نرسل برقية إلى أصحاب   الفكر المثقف والمعتدل وحاملي لواء المحتوى الإبداعي  في بلدنا هؤلاء الموهوبين   عظام  فى موهبتهم ونحن وأجب علينا رعايتهم ،  نحتاج إلى كل مثقف وموهوب  لتغيير ما طرأ علينا من سلوكيات غريبة لتصحيح مسار اجيال يجرفها تيار الحروب الفكرية السلوكية ، الحروب الان ليست حروب بالأسلحة  وإنما هى حروب بالافكار والرؤى وتغيير المفاهيم المجتمعية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى